اليمن تنتفض ضد الحوثي.

شهدت تعز  مسيرة حاشدة لمئات الألاف من أبناء مدينة تعز جابت شوارع المحافظة للتنديد بالانقلاب الحوثي على الدولة والمطالبة بإعلان أقاليم الجند تنفيذ لمخرجات الحوار.

وقد انطلقت المسيرة من شارع جمال الى امام مبنى المحافظة  ثم الى المركز الثقافي حيث كان اجتماع قيادة المجلس المحلي مع قيادة الأحزاب السياسية، وقد توجهت المسيرة اليهم بغرض تقديم مطالبهم التي هتفوا بها وكتبوها على لافتاتهم.

هتف المحتجون بهتافات ورفعوا شعارات تندد بالانقلاب على الشرعية وتطالب بإعلان إقليم الجند تطبيق لمخرجات الحوار الوطني وطالبوا بتحويل العاصمة الى عدن.

النائب البرلماني عبد السلام الدهبلي القى كلمة في المحتجون مؤكدا لهم ان تعز تعتبر ضمن المنطقة الرابعة التي تضم عدن ملوحا ان تعز تعبر جنوبية .

عبد الحكيم شرف امين سر الاشتراكي في تعز اكد في كلمته التي القاها ان المشترك ندد بالانقلاب وأدان الاعتقالات ومحاصرة الرئيس والانقلاب عليه وطالب الحفاظ على وحدة الكلمة في تعز ،وطالب شرف من محافظة إب أن تنظم إلى المنطقة الرابعة لكي يكون إقليم الجند تابع للمنطقة الرابعة.

وقد صرح عبدالباسط النقيب مسؤول حركة رفض في محافظة تعز أن الحوثي يتحمل مسؤولية ما وصلت إليه الأوضاع,وأشار إلى أن الحركة خرجت اليوم في جميع المحافظات مضيفا أن الأيام القادمة ستشهد حراك ثوري كبير للمطالبة باستعادة الدولة من يد عصابة الحوثي.

واحتشد الالاف من ثوار إب بمسيرة حاشده انطلقت من ساحة خليج الحرية باتجاه شارع تعز ومن ثم التوجه إلى أمام مبنى المحافظة في مسيرة غضب رافضة للانقلاب الحوثي وحلفائه من بقايا النظام السابق.

ورغم الإستفزازات التي افتعلتها المليشيات المسلحة من تطويق المتظاهرين والاعتداء عليهم إلا أن الحشد الضخم واصل مسيرته في رساله واضحه للانقلابيين بأن الشعب اليمني قد حدد خياراته بعدم الرضوخ لأي سلطة خارج الشرعية الوطنية والوحدوية.

و جدد المشاركون مطالبهم برفض تواجد المليشيات المسلحة والانفلات الأمني وأكدوا من خلال هتافاتهم على مطلب انضمام إقليم الجند إلى إقليمي عدن وحضرموت.  

من جهة أخرى شهدت مدينة القاعدة فعالية احتجاجية للمطالبة برحيل المليشيات وتنديدا بإنقلاب الحوثي على الشرعية.

وشهدت محافظة البيضاء خروج مسيرة جماهيرية حاشدة استجابة للدعوة التي اطلقها المجلس التنظيمي للثورة الشبابية الشعبية السلمية بالبيضاء.

وفي المسيرة التي جابت شوارع البيضاء رفع المتظاهرون الشعارات ورددوا الهتافات التي تؤكد رفض الانقلاب الحوثي بالتحالف مع المخلوع وتؤكد استمرار التصعيد الثوري حتى اسقاط الانقلاب الحوثي.

وأكد المشاركون أن اقليم سبأ عصي على الاستسلام لعصابة الحوثي مرددين ( اقليمنا مايخاف الموت  مأرب والبيضاء والجوف ) داعين قيادة السلطة المحلية والامنية والعسكرية لرفض أي اوامر من العاصمة صنعاء كونها محتلة من قبل المليشيات الغازية  .

وفي محافظة ذمار نظم آلاف مسيرة حاشدة ثم سلسلة بشرية رفضا للانقلاب وللمطالبة باستعادة السلطة.

شارك برأيك

إجمالي عدد التعليقات : 0