الغنوشي: لا خوف على الحريات في تونس مهما كان الرئيس .

 اعتبر رئيس حركة النهضة التونسية راشد الغنوشي، أن تونس مع استكمالها لهذا الاستحقاق التاريخي (الانتخابات الرئاسية) ستتوج كأول ديمقراطية عربية، داعيًا التونسيين إلى ألا يفوتوا شرف المساهمة في هذا التتويج، عبر التوجه إلى مكاتب الاقتراع للإدلاء بأصواتهم واختيار رئيسهم بكل حرية.

وقال الغنوشي - في تصريح صحفي له امس الأحد - "إنه لا خوف على الحريات مهما كان الرئيس المنتخب، مشيرًا إلى أن الشعب التونسي أطاح بكل "الأصنام" التي تكرس الفكر الأوحد والرجل الأوحد والخطاب الأوحد، مؤكدًا أن أحسن رد على الإرهاب هو الإقبال بكثافة على صناديق الاقتراع وتفويت الفرصة على الإرهابيين بمزيد من التلاحم والوحدة بين مختلف الأطياف السياسية".

وحول ضعف إقبال الشباب على التصويت، قال الغنوشي "إن إحساس هذه الشريحة بأن أهداف الثورة لم تتحقق بعد، ولاسيما معضلة البطالة قد يكون هو السبب"


 

شارك برأيك

إجمالي عدد التعليقات : 0